جمع القرآن رأيٌ رآه الفاروق عمر رضي الله عنه

قال أمير المؤمنين عمر رضي الله تعالى عنه لأبي بكر الصديق: “وَإِنِّي لَأَرَى أَنْ تَجْمَعَ القُرْآنَ”، قَالَ أَبُو بَكْرٍ: قُلْتُ لِعُمَرَ: «كَيْفَ أَفْعَلُ شَيْئًا لَمْ يَفْعَلْهُ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ؟» فَقَالَ عُمَرُ: “هُوَ وَاللَّهِ خَيْرٌ”. رواه البخاري.

فدل هذا على أن جمع القرآن رأيٌ رآه الفاروق عمر، فالرأي ليس بضلالة، فأجابه أبو بكر الصديق بأن هذا الرأي الذي رأيتَه لم يفعله رسول الله صلى الله عليه وسلم، فعلَّلَ الفاروقُ لرأيه بأنه خير، فشرح الله صدر أبي بكر، وأقره على رأيه، ثم قال: “وَرَأَيْتُ الَّذِي رَأَى عُمَرُ” فصارا رأيَيْنِ بلا نقل، بل أثبتاه بعلة الخيرية، ثم أمر أبو بكر زيدَ بن ثابت وعلل ذلك بأنه خير.

ثم يأتي من لا يعرف قوياً مِنْ ضعيف، ويظن أنَّ كلَّ مدوَّرٍ رَغيفٌ، ليكون أقصى دليله: “لم يفعله رسول الله صلى الله عليه وسلم”.

فهل أنت أتقى وأعلم، وأفقه، وأتبع للكتاب والسنة، من الفاروق والصديق؟!!!!

فتح الحجرة النبوية المطهرة بالمسجد النبوي الشريف للرئيس الشّيشاني

لو تعرف شو ناقص دنيتي

ذكرى المولد الشريف

المولد النبوي علامة فارقة بين المحبين للنبي وجماعة الوهابية جماعة السعودية ومن لف لفيفهم. الخوارج الجدد

Slået op af Samer Abu Alamm i Torsdag den 15. november 2018

قال الحافظ السيوطي عن مولد سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

قال الحافظ السيوطي في الجواب على من قالوا إن الشهر الذي ولد فيه النبيّ وهو ربيع الأول، هو بعينه الشهر الذي توفي فيه صلى الله عليه وسلم، قال المانعون: فليس الفرح فيه بأولى من الحزن فيه. أجاب السيوطي عن ذلك بقوله: إن ولادته صلى الله عليه وسلم أعظم النعم علينا، ووفاته أعظم المصائب لنا، والشريعة حَثَّتْ على إظهار شُكر النعم، والصّبر والسّكون والكتم عند المصائب. وقد أمر الشرع بالعقيقة عند الولادة وهي إظهار شكرٍ وفرحٍ بالمولود، ولم يأمر عند الموت بذبح ولا بغيره بل نهى عن النياحة وإظهار الجزع، فدلّت قواعد الشريعة على أنه يحسُن في هذا الشهر إظهار الفرح بولادته صلى الله عليه وسلم دون إظهار الحزن فيه بوفاته. (من الحاوي للفتاوى للسيوطي).اهـ.

عثمان بن عفان رضي الله عنه

غرة شهر ربيع الأنور الذي ظهر فيه نور النبي صلى الله عليه وآله وسلم

كل عام وأنتم بخير
غدًا إن شاء الله تعالى غرة شهر ربيع الأنور الذي ظهر فيه نور النبي صلى الله عليه وآله وسلم للعالمين ،فأسماه المسلمون بربيع الأنور حيث تلألأت الأنوار المحمدية، والمنح الصمدانية والمواهب اللدنية الربانية، وختم الله به الرسالة والنبوة، وأرسل الكلمة الأخيرة للعالمين، وبعثه صلى الله عليه وآله وسلم بين يدي الساعة بشيرًا ونذيرا فبلغ الرسالة وأدى الأمانة ونصح للأمة وجاهد في سبيل الله حتى ذهب إلى الرفيق الأعلى وربه عنه راضٍ سبحانه وتعالى؛ فهذا شهر كريم إذا ما دخل علينا دخل علينا بالنور وبالفرحة والسرور والحبور يفرح به كل مسلم.
فإنْ لَمْ نَفْرَحْ بِرَسُولِ اللَّهِ صلى الله عليه وآله وسلم ؛ فَبِمَنْ؟!!
أ.د ‫#‏علي_جمعة‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬

معركة صفين كأنك تشاهدها || أصح ما ورد في حقيقتها || الشيخ سعيد الكملي

تعليق أ.د علي جمعة على حادثة الاعتداء على ضريح الإمام النووي

الشيخ يفحم الشيعة .. هذه حقيقة الإمام جعفر الصادق و أبوه مُحَمَّدِ الباقر بنِ عَلِيٍّ

No announcement available or all announcement expired.